التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

قصص الانبياء والرسل والصحابه قصص الأنبياء كاملة من ادم الى محمد صلى الله عليه وسلم قصص الانبياء و الصحابه - قصص الرسول و الرسل - قصص و معجزات القران - قصص الانبياء للاطفال و قصص الرسل و معجزات القران

قصه عائشه رضي الله عنهاااااااا

الصِّدِّيقةِ بنتِ الصِّدِّيق حبيبةِ رسولِ ربِّ العالمين عائِشِةُ بنتُ أبي بَكْر رِضوانُ اللهِ عَليهِمَا الحمدُ لله ربِّ العالمين ، الحمدُ لله إلهِ الأوَّلين والآخرين ، الحمدُ لله خالقِ

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-25-2014, 03:10 PM #1
عبد الحفيظ
عضو فعال
 
الصورة الرمزية عبد الحفيظ
 
تاريخ التسجيل: Nov 2013
المشاركات: 700
الصِّدِّيقةِ بنتِ الصِّدِّيق حبيبةِ رسولِ ربِّ العالمين
عائِشِةُ بنتُ أبي بَكْر رِضوانُ اللهِ عَليهِمَا


الحمدُ لله ربِّ العالمين ، الحمدُ لله إلهِ الأوَّلين والآخرين ، الحمدُ لله خالقِ الخلقِ
أجمعين ، والصَّلاةُ والسَّلامُ على المبعوثِ رحمةً للعالمين نبيِّنا وإمامِنا وحبيبِنا وقُرَّةِ
عينِنا نبيِّنا محمَّد بنِ عبد الله وعلى آلهِ وصحابتهِ أجمعين ، أمَّا بعدُ :
الحديثُ عن الصَّالحين يُوْرِثُ في النَّفسِ طمأنينةً و راحةً ، و يُثلِجُ الصَّدرَ ، ويُنْعِمُ
العقلَ ، ويفرحُ المؤمنُ عندما يسمعُ أخبارَ مَنْ سَلَفَ ممنْ يُعَظِّمُهم ويحبُّهم ويتقرَّب
إلى الله تباركَ وتعالى بموالاتهم .
وموضوعنا إخواني وأخواتي عن الصِّدِّقةِ بنتِ الصِّدِّيق حبيبةِ رسولِ ربِّ العالمين ،
عن إِلْفِهِ القريبِ ، الطَّيِّبة ، المبرَّأة منْ فوقِ سبعِ سماواتٍ ، اختارَها الله تباركَ
وتعالى لنبيِّه محمَّدٍ صلَّى الله عليه و آلهِ وسلَّم كما قالَ جلَّ وعلا : "...
وَالطَّيِّبَاتُ لِلطَّيِّبِينَ وَالطَّيِّبُونَ لِلطَّيِّبَاتِ ... (26) "سورة النُّور.

لم يتزوَّج رسولُ الله صلَّى الله عليه وسلَّم بِكْراً غيرها ، هي بِكْرُهُ الوحيدةُ
صلواتُ ربِّي وسلامُه عليه ، ولم ينزلْ عليه الوحيُ في لحافِ امرأةٍ سِوَاها ، أحبُّ
أزواجِ رسولِ الله صلَّى الله عليه وسلَّم إلى قلبهِ ، بل أحبُّ النَّاسِ إليه كما في
حديثِ عمرو بنِ العاص رضيَ الله تباركَ وتعالى عنه .
لا يُعْلَمُ في الدُّنيا كلِّها أبداً أعلم مِنْ أمِّ المؤمنين عائشةَ رضيَ الله عنها وأرضاها ،
أعلمُ امرأةٍ على وجهِ الأرضِ بشريعةِ الله تباركَ وتعالى .



هذه المرأةُ .. حبُّها إيمانٌ .. بُغْضُهَا ضَلالٌ .. سَبُّها فُجُورٌ ..
قَذْفُهَا كُفْرٌ بالله تباركَ وتعالى .. مَنْ رَضِيَها أمّاً له فهو مؤمنٌ ،
ومَنْ لم يرضَها أمّاً فهو كافرٌ .
قالَ الله تباركَ وتعالى عن نبيِّه محمَّدٍ صلَّى الله عليه و آلهِ وسلَّم : " النَّبِيُّ
أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ....(6)" سورة الأحزاب،
فهي أمُّ المؤمنين ، ومَنْ لم يرضَها أمّاً له فليسَ منَ المؤمنين .

هي عائشةُ بنتُ أبي بكر الصِّدِّيق التيميَّةُ القُرشيَّةُ ، كُنيتها أمُّ عبدِ الله ، لم يكنْ لها
أولادٌ ولكنْ كُنِّيَتْ بابنِ أختِها عبدِ الله بنِ الزبير ؛ فكانَ يُقالُ لها أمّ عبد الله ،
وذلك أنها كانتْ تحبُّه كثيراً رضيَ الله عنه وعنها.
أمُّها أمُّ رُوْمَان بنتُ عامر الكِنانيَّة .
وُلِدَتْ عائشةُ رضيَ الله عنها بعد البِعْثَةِ بخمسِ سنين .
وأبو بكر كانَ أوَّلَ مَنْ أسلمَ مِنَ الرِّجالِ ، فلم تعرفِ الشِّركَ ولم تعرفِ
الأصنامَ وإنما وُلِدَتْ على الفِطْرَةِ وعاشتْ موحِّدةً .



وقبلَ مُهَاجَر النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم خطبَها منْ أبي بكر رضيَ الله عنها
وهي بنتُ سِتٍّ وبنى بِها في المدينةِ وهي بنتُ تِسعٍّ.
هي الوحيدةُ التي تزوَّجها النبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم وهي بِكْرٌ رضيَ الله عنها
وأرضاها ولَها مِن الفضائِلِ الشي الكثير .

تُوُفِّيَتْ أمُّنا أمُّ المؤمنين عائشةُ رضيَ الله عنها سنةَ سبعٍ وستِّين منَ الهجرةِ
عن عُمْرٍ يُناهزُ الثَّالثةَ والسِّتِّين ، وصلَّى عليها أبو هريرةَ في المدينةِ ، ثم
دُفِنَتْ في البقيعِ ، ونزلَ معها في قبرِها خمسةٌ : عبد الله بن الزبير وعروة بن
الزبير وهما ابنا أختها ، وعبد الله وعبد الرحمن ابنا القاسم أخيها ، وعبد
الله بن عبد الرحمن ابن أخيها أيضاً ، هؤلاء الخمسة نزلوا معها في قبرِها
رضيَ الله عنها وأرضاها .



  • عبد الحفيظ غير متواجد حالياً
  • رد مع اقتباس
إضافة رد

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الصحابى الذى افتقده رسول الله صلى الله عليه وسلم عبد الحفيظ قصص الانبياء والرسل والصحابه 8 07-01-2015 11:13 AM
الله أكبر ( بشرى ):واقع دار الحديث بدماج -حرسها الله - حالياً أبو تراب الشريعة الإسلامية 2 04-20-2014 05:23 AM
مائة خصلة انفرد بها رسول الله صلى الله عليه وسلم عبد الحفيظ قصص الانبياء والرسل والصحابه 1 03-22-2014 07:19 PM
اختصار عن النبي محمد ابن عبد الله صلى الله عليه واله وسلم- للأطفال عبد الحفيظ قصص الانبياء والرسل والصحابه 1 02-26-2014 06:52 PM
سن رسول الله رسول الله صلى الله عليه وسلم صنع الطعام والدعوة إليه في عدة مناسبات ..و الاستاذ الشريعة الإسلامية 2 01-11-2014 08:29 AM


الساعة الآن 09:50 PM


.Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
منتدى الشروق الجزائري