التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

منتدى السنة الرابعة متوسط bem منتدى خاص بتحضير شهادة التعليم متوسط 2018 تصحيح مواضيع شهادة التعليم المتوسط 2018 حلول مواضيع شهادة التعليم المتوسط نتائح شهادة التعليم المتوسط 2018

بحث حول الشخصيات الاسلامية

بحث حول الشخصيات الاسلامية بحث حول الشخصيات الاسلامية بحث حول الشخصيات الاسلامية علي بن أبي طالب رضي الله عنه علي بن أبي طالب بن

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-08-2014, 07:10 AM #1
الاستاذ
المدير العام
 
الصورة الرمزية الاستاذ
 
تاريخ التسجيل: Aug 2013
العمر: 26
المشاركات: 36,585
بحث حول الشخصيات الاسلامية
بحث حول الشخصيات الاسلامية
بحث حول الشخصيات الاسلامية
علي بن أبي طالب رضي الله عنه


علي بن أبي طالب بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف ، وأمه فاطمة بنت أسد بن هاشم بن عبد مناف ، صحابي جليل ورابع الخلفاء الراشدين وابن عم رسول الله صلى الله عليه وسلم . ولد بمكة المكرمة وهو هاشمي قرشي من أبوين هاشميين ، نشأ وتربى في بيت النبوة ، وقد اشتهر عنه أنه لم يصارع أحداً إلا صرعه ، ولم يبارز أحداً إلا قتله ، ومن مواقفه الشجاعة نومه في فراش النبي صلى الله عليه وسلم ليلة الهجرة ، وثباته يوم أحد وحنين حين فزع الناس وفروا ، وبطولته يوم خيبر وفتحه للحصن ووقفته يوم الجمل وصفين والنهروان وغير ذلك من المشاهد . كان وهو أمير المؤمنين ، يأكل الشعير الذي تطحنه امرأته بيديها ، وكان من كرمه أن يؤثر الفقراء والمساكين على نفسه ، وكان من أكثر الصحابة عبادة وورعاً ، وهو الذي كرم الله وجهه بعدم السجود للأصنام ، وقد روى رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم (586) حديثاً .

وهو رابع الخلفاء الراشدين ، وأحد العشرة المبشرين بالجنة ، وحامل اللواء في أكثر المشاهد ، وكان رضي الله عنه أحد أصحاب الشورى الذين نص عليهم عمر رضي الله عنه بعد أن طُعن ، فعرض الخلافة عليه عبد الرحمن بن عوف وشرط عليه شروطاً امتنع من بعضها فعدل عنه إلى عثمان فقبلها فولاه وسلم علي وبايع عثمان ، إلى أن قتل عثمان رضي الله عنه فبايعه الناس وتسلم الخلافة ، خطب علي بن أبي طالب فاطمة الزهراء بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم وأمهرها درعاً أهداه إليه الرسول صلى الله عليه وسلم في غزوة بدر ، فاشتراه عثمان بن عفان بأربعمائة وسبعين درهماً حملها علي ووضعها أمام الرسول صلى الله عليه وسلم ، فتناولها بيده الكريمة ثم دفعها إلى بلال ليشتري ببعضها طيباً وعطراً ثم يدفع الباقي إلى أم سلمة لتشتري جهاز العروس ، ولم تكن حياة الزهراء في بيت زوجها مترفة ولا ناعمة ، بل كانت توصف بالخشونة والفقر وكانت الزهراء تقوم على خدمة زوجها ماوسعها الجهد . وقد ولدت له : الحسن ، الحسين ، محسن ، أم كلثوم ، زينب . وماتت ولم تبلغ الثلاثين من عمرها رضي الله تعالى عنها . ولي علي الخلافة بعد مقتل عثمان بن عفان سنة 35 هـ ، فقام بعض أكابر الصحابة يطلبون القصاص من قتلة عثمان ، وتوقع علي الفتنة ، فتريث ، فغضبت عائشة رضي الله عنها ، وقام معها جمع كبير في مقدمهم طلحة والزبير ، وقاتلوا علياً ، فكانت وقعة الجمل سنة 36 هـ وظفر علي بعد أن كثر قتلى الفريقين . ثم كانت وقعة صفين سنة 37 هـ ، فقام علي بن أبي طالب رضي الله عنه بعزل معاوية عن ولاية الشام ، يوم ولي الخلافة ، فعصاه معاوية ، فاقتتلا مائة وعشرة أيام قُتل فيها من الفريقين عد د كبير وانتهى القتال بتحكيم أبي موسى الأشعري وعمرو بن العاص ، فاتفقا سراً على خلع علي ومعاوية ، وأعلن أبو موسى ذلك ، وخالفه عمرو فأقر معاوية ، فافترق المسلمون ثلاثة أقسام : الأول بايع لمعاوية وهم أهل الشام ، والثاني حافظ على بيعته لعلي وهم أهل الكوفة ، والثالث اعتزلهما ونقم على الامام علي رضاه بالتحكيم وهم فرقة الخوارج . وكانت وقعة النهروان سنة 38 هـ بين علي وأباة التحكيم ، وكانوا قد كفّروا علياً ودعوه إلى التوبة واجتمعوا جمهرة ، فقاتلهم ، فقتلوا كلهم . وأقام علي بالكوفة ( دار الخلافة) إلى أن قتله عبد الرحمن بن ملجم المرادي غيلة في 17 رمضان المشهورة سنة 40 هـ

=======================================
أبو بكر الصديق رضي الله عنه

هو عبد الله بن أبي قحافة ، وأبو قحافة هو عثمان بن عامر بن كعب التيمي القرشي . أول الخلفاء الراشدين ، وأول من آمن برسول الله صلى الله عليه وسلم من الرجال ، ولد بمكة المكرمة ونشأ سيداً من سادات قريش ، هاجر أبو بكر الصديق مع رسول الله صلى الله عليه وسلم وصَحبه في الغار "غار ثور" ووقاه بنفسه ، وكان فيمن ثبت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم أحد ويوم حنين حين ولى الناس ، وكان نفر من المهاجرين والأنصار يتذاكرون فضائل أهل الفضل عند باب النبي صلى الله عليه وسلم ، فخرج عليهم النبي فسألهم : فيم أنتم ؟ قالوا : نتذاكر الفضائل فقال : لا تقدموا على أبي بكر أحداً فإنه أفضلكم في الدنيا والآخرة . وكان الصديق أقرب الصحابة إلى النبي صلى الله عليه وسلم وألزمهم له في نهاره وليله ، وكان أزهد الناس ، وأكثرهم تواضعاً في أخلاقه ولباسه ومطعمه ومشربه ، وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : مانفعني مال قط مانفعني مال أبي بكر . وأبناؤه من الذكور هم : عبد الرحمن ، عبد الله ، محمد . ومن الإناث : أسماء ذات النطاقين زوج الزبير بن العوام ، وعائشة أم المؤمنين زوج النبي صلى الله عليه وسلم وأم كلثوم . بويع أبو بكريوم وفاة النبي صلى الله عليه وسلم بالخلافة في سقيفة بني ساعدة في السنة الحادية عشرة للهجرة ، وكان أول المبايعين له عمر وأبو عبيدة رضي الله عنهما ، وقام بتسيير البعوث وتوطيد العقيدة بين العرب لما صنعه في حروب الردة ، وتأمين الدولة من أعدائها بفتح الفتوح ، فقمع المرتدين وأعاد للدين مجده وعزته ، ولا يفوتنا أن نذكر أجل الأعمال التي قام بها وهي جمع القرآن الكريم ، وكانت مدة خلافته سنتين وثلاثة أشهر ونصف شهر ، وتوفي في المدينة المنورة وهو ابن ثلاث وستين سنة

=======================================
أم المؤمنين عائشة بنت أبي بكر رضي الله عنها


عائشة بنت أبي بكر الصديق زوجة رسول الله r وأكثر نسائه رواية لأحاديثه ولدت بمكة المكرمة ، عقد عليها النبي r هي وسودة بنت زمعة في سنة واحدة غير أنه دخل بسودة وأجل دخوله بعائشة لانها كانت صغيرة فدخل بها سنة اثنتين للهجرة وهي بنت تسع وتزوجها بكرا ، لم تنجب من الرسول r .



كانت أقرب نساء الرسول r اليه تحكي عن زواجها من الرسول فتقول (فضلت على نساء الرسول بعشر ولا فخر : كنت أحب نسائه اليه وكان أبي أحب رجاله إليه ، وتزوجني بكرا ولم يتزوج بكرا سواي ، وتزوجني لسبع وبني بي لتسع (أي دخل بي) ونزل عذري منه السماء (المقصود حادثة الافك) واستأذن النبي r نساءه في مرضه قائلا : إني لا اقوى على التردد عليكن ، فأذن لي أن أبقى عند بعضكن ، فقالت أم سلمة : قد عرفنا من تريد ، تريد عائشة ، قد أذنا لك ، وكان آخر زاده في الدنيا ريقي ، فقد استاك بسواكي ، وقبض بين حجري ونحري ، ودفن في بيتي).



كانت رضي الله عنها فقيهة عالمة محدثة ، تعلم نساء المؤمنين ، ويسألها كثير من الصحابة في أمور الدين تقول "إن الآية كانت تنزل علينا في عهد رسول الله r فتحفظ حلالها وحرامها وأمرها وزاجرها ولا تحفظها" وتذكر المصادر أنها روت عن رسول الله r وأبي بكر وعمر بن الخطاب وفاطمة الزهراء وسعد بن ابي وقاص وحمزة بن عمر الاسلمي وجذامة بنت وهب 2.210 أحاديث أخرج منها في الصحيحين 297 والمتفق عليه منها 174 حديثا وانفرد البخاري بأربعة وخمسين حديثا ومسلم بتسعة وستين حديثا لذا يعدها علماء الحديث من الرواة المكثرين (المكثر من زادت رواياته على ألف) بعد أبي هريرية وعبدالله بن عمر وقبل ابن عباس وجابر بن عبدالله الانصاري وأبي سعيد الخدري ، روي عنها كثير من الصحابة أمثال : عمر بن الخطاب وعمرو بن العاص وأبي موسى الاشعري وأبي هريرة وعبدالله بن عباس رضي الله عنهم وغيرهم كثير من التابعين ، وكانت رضي الله عنها تفصل القول وتكرم الضيف وتكثر من الصدقة وكانت شديدة الغيرة على رسول الله r شديدة الحب له ، روى أنها المقصودة هي وحفصة بنت عمر بقوله تعاليى " إن تتوبا الى الله فقد صغت قلوبكما وإن تظاهرا عليه فإن الله هو مولاه وجبريل وصالح المؤمنين والملائكة بعد ذلك ظهير () عسى ربه إن طلقكن أن يبدله أزواجا خيرا منكن مسلمات مؤمنات قانتات تائبات عابدات سائحات ثيبات وأبكارا" التحريم آية 4 ، 5 وقد نزلت هاتان الاياتان وما قبلهما من أول السورة بسبب ما حدث من بعض زوجات النبي وعلى رأسهن عائشة وحفصة من شدة غيرتهن على سول الله r ضمن مجريات حياة الرسول في بيته وبين نسائه وروي أن الرسول قال لها (إني أعرف غضبك إذا غضبت ورضاك إذا رضيت) قالت : كيف تعرف هذا ؟ قال : اذا غضبت خاطبتني : يا محمد واذا رضيت خاطبتني : يا رسول الله) وكان رسول الله r يؤثرها ويحبها
عمر بن عبد العزيز رضي الله عنه




عمر بن عبد العزيز بن مروان بن الحكم الأموي القرشي ، اشتهر بالصلاح والعدل ، حتى سُمي بخامس الخلفاء الراشدين ، من خلفاء الدولة ، الأموية بالشام . وجده لأمه عمر بن الخطاب . ولد بالمدينة المنورة ، ولما ولي أبوه مصر حُمل إليه وحفظ القرآن الكريم في مصر ، وأرسله والده إلى المدينة ليتفقه في الدين ، ويتعمق في علوم الأدب . زوجه الخليفة عبد الملك بن مروان ابنته فاطمة ، ثم ولاه خناصرة - من أعمال حلب - لمدة سنتين ، واختاره الخليفة الوليد بن عبدالملك لامارة المدينة المنورة عام 87هـ ، ثم ضم إليه مكة والطائف ، ليصبح أميراً على الحجاز كله حتى عام 93 هـ ، حيث عزله الوليد بتهمة إيواء الفارين من وجه الحجاج بن يوسف ، والي العراق . وكان من بين أعماله أثناء امارته على الحجاز : حفر الآبار وتعبيد الطرق ، وبسط العدل ، وعدم التعرض لمنتقدي سياسة بني أمية وولاتهم في الأمصار ، فكسب حب جميع الأحزاب واحترامها . ثم استوزره سليمان بن عبد الملك بالشام ، وعندما أدركت الوفاة سليمان بن عبد الملك قبل نصيحة رجاء بن حيوة - أحد الفقهاء - بأن يستخلف على المسلمين الرجل الصالح عمر بن عبد العزيز ،

متخطياً بذلك الورثة المباشرين ، وكان ذلك عام 99 هـ . وشرع عمر في اجراء الاصلاحات اللازمة ، فعزل الولاة الذيسر ضى بهم صالحو الأمة ، وعين مكانهم رجالاً يشبهونه في العدل والنزاهة والاستقامة ، وكسب ود الشيعة ، عندما أبطل سب علي رضي الله عنه على المنابر ، وتوقف عن ملاحقتهم ، ورفع الجزية عمن أسلم من أهل الذمة ، وأمر برد الحقوق إلى أهلها ، ونزع عن نفسه وأهل بيته كل مظاهر الترف ، إلى الحد الذي أقنع فيه زوجته بدفع حليها إلى بيت المال ، وألغى جميع الضرائب المبتدعة ، وأمر ولاته بأخذ رأيه في تنفيذ الحدود . وأدت هذه السياسة إلى كثرة الداخلين في الاسلام لاسيما ملوك السند الهنود والبربر ، قيل إنه مات مسموماً بدير سمعان من أرض المعرة ، وكان يدعى أشج بني أمية ، لأن دابة رمته وهو غلام ، فشجته في وجهه

========================================

الرازي





(251-313هـ=865-925م)
هو أبو بكر محمد بن زكريا الرازى ، فيلسوف ومن
الأئمة فى صناعة الطب .
ولد بالرى قرب طهران سنة 251 هـ = 865 م ،
وفيها تعلم . وسافر إلى بغداد بعد سن الثلاثين . أولع
بالموسيقى واشتغل بالكيمياء ثم عكف على الطب
والفلسفة فى كبره . فنبغ واشتهر وتولى تدبير
بيمارستان الرى ، ثم رياسة أطباء البيمارستان المقتدرى
فى بغداد. وعمى فى آخره عمره . ومات فى بغداد،
ودفن فى الرى سنة 313هـ (925 م)
كان أبو بكر محمد بن زكريا الرازى أهم طبيب فى هذه
الفترة كلها، وربما كان أخصب عبقرية فى علم الطب فى
القرون الوسطى قاطبة، على حد وصف بروكلمان له .
فهو أعظم طبيب اكلينيكى (سريرى ) أنجبته الحضارة
العربية الإسلامية . اشتغل بالفلسفة، إلا أنه كان طبيبا
أكثر منه فيلسوفا. ظل حجة الطب فى أوروبا حتى القرن
السابع عشر الميلادى .
وصل الرازى إلى مرتبة رفيعة كعالم وممارس لصناعة
الطب وكان ذلك بسلوكه سبيلين هما الأساس فى شهرة
الأطباء فى كل العصور. الأولى طريق البحث العلمى
بالتجربة وتسجيل التطورات السريرية على المرضى ،
والآخر اهتمامه بالعلوم الأساسية (كالتشريح وعلم
وظائف الأعضاء) . وكان من سعة علمه وثقته بنفسه
أن انتقد بعض أفكار جالينوس .
ألف نحو 224 كتابا ضاع منها الكثير. أما كتبه الطبية
فهى تربو على الخمسين . وهو أول من أدخل
المستحضرات الكيميائية فى مداواة المرضى . ويمكن
تقسيم كتبه إلى نوعين من التآليف .
أ - تآليفه فى الطب النظرى : تشم بالوضوح ، والتنسيق
والتبويب.أشهرها :
1 - المرشد أو الفصول : ألفه بعد دراسة علمية محققة
للمؤلفات الشهيرة فى عصر هو بعد خبرة علمية طويلة

.
2 - رسالة فى طب الأطفال : وتعتبر أول مؤلف فى طب
الأطفال ، أخذ شكلا مستقلا بذاته .
3- رسالة فى الجدرى والحصبة : إنها أوجز وأفضل ما
كتب فى الطب العربى الإسلامى فى هذا الباب .
4 - الكتاب المنصورى . يتألف من عشرة أقسام ترجم
إلى اللاتينية ، وأصبح كتاب التدريس فى أوروبا، مع
قانون ابن سينا حتى القرن السابع عشر، ويضم آراء
الرازى فى الطب النظرى .
ب -تآليفه فى الطب العملى .
إن مجد الرازى يقوم فى الواقع على علمه بالطب العلمى
(الكلينيكي) وخدمته فيه . وما ابتدعه من تدوين
المشاهدات والتعليق عليها وهو عمل لم يسبق إليه من
قبل . جمع ذلك فى كتابه الحاوى وإذا قدرنا أن الحاوى
ليس كتابا بالمعنى المألوف وأنه ليس إلا سجلا
لمشاهداته ، فلا نجد غرابة فى ضخامته ونقص تركيبه
واختلاف أسلوبه . يقع الحاوى فى ثلاثين مجلدا. وخص
الرازى كل جزء من أجزاء الكتاب بطب عضو أو أكثر
من أعضاء جسم الإنسان كأمراض الرأس وطب العيون
، وطب الأنف والأذن والولادة وأمراض النساء . . .
وهو يذكر فى كل حالة ما يسميه علامات كل حالة
ويضيف لها ما يراه من أنواع العلاج . وإلى كونه سجلا
وافيا للتراث الطبى الذى ورثه العرب ، فإنه وثيقة هامة
للإضافات وللمعلومات والمآثر الطبية التى أضافها
الرازي.

======================================

وانتظروا المزيد المزيد باذنه تعالى

تحياتي
  • الاستاذ غير متواجد حالياً
  • رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
الاسلامية, الشخصيات

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
جميع الشخصيات المقررة في البرنامج بكالوريا 2014 الاستاذ قسم التاريخ و الجغرافيا السنة الثالثة تانوي 3 05-23-2015 05:49 PM
جميع الشخصيات التاريخية المقررة في البكالوريا Nour El Imane منتدى تحضير بكالوريا 2018 1 11-09-2013 10:39 PM
بحث حول الشخصيات العلمية في العصر العباسي الاستاذ منتدى السنة الثانية ثانوي 0 10-16-2013 07:18 PM


الساعة الآن 05:00 PM


.Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
منتدى الشروق الجزائري