التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

قصص الانبياء والرسل والصحابه قصص الأنبياء كاملة من ادم الى محمد صلى الله عليه وسلم قصص الانبياء و الصحابه - قصص الرسول و الرسل - قصص و معجزات القران - قصص الانبياء للاطفال و قصص الرسل و معجزات القران

الصحابي سعيد بن زيدة المشهود لهم بالجنة

بن زيدة لهم بالجنة من السـابقين الى الاسـلام أحد العشرة لهم ، ومن السابقين الأولين البدريين ، ومن الذين رضي الله عنهم ورضوا عنه هو كان

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-21-2019, 02:00 PM #1
عبد الحفيظ
عضو فعال
 
الصورة الرمزية عبد الحفيظ
 
تاريخ التسجيل: Nov 2013
المشاركات: 798

الصحابي سعيد بن زيدة المشهود لهم بالجنة 3dlat.com_27_18_09a7
الصحابي سعيد بن زيدة المشهود لهم بالجنة

الصحابي سعيد بن زيدة المشهود لهم بالجنة 3dlat.com_28_18_1a77
الصحابي سعيد بن زيدة المشهود لهم بالجنة 3dlat.com_21_19_356b

من السـابقين الى الاسـلام
أحد العشرة المشهود لهم بالجنة ، ومن السابقين الأولين البدريين ، ومن الذين رضي الله عنهم ورضوا عنه هو كان بالحق قوالاً و لماله بذالاً و لهواه قامعاً و قتالاً و لم يكن ممن يخاف في الله لومة لائم وكان مجاب الدعوة .
____________________________________
فضل الصحابة رضوان الله عليهم
للصحابة رضوان الله عليهم أفضال كثيرة ومناقب عديدة، ووردت في ذلك أحاديث عديدة للرسول صلّى الله عليه وسلّم، منها ما يأتي:
  • أخبر الرسول -صلّى الله عليه وسلّم- أن أفضل القرون بين الأمم أجمعين هو قرن الصحابة -رضوان الله عليهم- فقال: (خيرُ الناسِ قَرْنِي، ثُمَّ الثانِي، ثُم الثالِثُ، ثُمَّ يَجِيءُ قَومٌ لا خيرَ فِيهِمْ).
  • الصحابة -رضوان الله عليهم- كانوا الواسطة بين الرسول -صلّى الله عليه وسلّم- وأمته؛ فمن خلالهم نُقلت الشريعة الإسلامية إلى الأمة.
  • الصحابة -رضوان الله عليهم- عملوا واجتهدوا كثيراً في نشر الإسلام، وتحقيق الفتوحات الكبيرة.
  • الصحابة -رضي الله عنهم- سبب كبير في نشر الفضيلة بين المسلمين؛ من صدق وأخلاق وآداب، فقد توفرت هذه الخصال فيهم كما لم تتوفر في غيرهم، وقد امتدحهم الله -عز وجل- في القرآن الكريم، فقال: (وَالسَّابِقُونَ الْأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالْأَنْصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُمْ بِإِحْسَانٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ)،[?] كما قال فيهم أيضاً: (مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا).
العشرة المبشرون بالجنة
بشّر الرسول -صلّى الله عليه وسلّم- في حياته كثيراً من الصحابة من الرجال والنساء بدخولهم الجنة، إلا أنه ذكر عشرة منهم في حديث واحد خاصّ بهم، وهم الذي أطلق عليهم اسم العشرة المبشرون بالجنة واشتهروا بذلك، والحديث الذي بشّر به الرسول -صلّى الله عليه وسلّم- هؤلاء العشرة بالجنة حديث صحيح، وهو قول الرسول صلّى الله عليه وسلّم: (عشَرةٌ في الجنَّةِ : أبو بكرٍ في الجنَّةِ، وعُمَرُ في الجنَّةِ، وعُثمانُ في الجنَّةِ، وعلِيٌّ في الجنَّةِ، والزُّبيرُ في الجنَّةِ، وطَلحةُ في الجنَّةِ، وابنُ عوفٍ في الجنَّةِ، وسعدٌ في الجنَّةِ، وسعيدُ بنُ زيدٍ في الجنَّةِ، وأبو عُبَيدةَ بنُ الجرَّاحِ في الجنَّةِ).
______________________________________

نسبه رضي الله عنه اسمه، نسبه، كنيته، إسلامه.
اسمه ونسبه:
هو سعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل بن عبد العزى بن رباح بن عبد الله بن قرط بن رزاح بن عدي بن كعب بن لؤي، القرشي، العدوي، وهو ابن عم عمر بن الخطاب، وزوج أخته فاطمة.
كنيته: أبو زيد.إسلامه:
أسلم قديماً هو وزوجته فاطمة بنت الخطاب قبل إسلام عمر، كما كان إسلام عمر في بيت سعيد.
كان سعيد بن زيد رضي الله عنه من سادات الصحابة المهاجرين وفضلائهم، ومن المهاجرين الأولين، شهد سعيد المشاهد كلها مع رسول الله - صلى الله عليه وسلم - غير وقعة بدر.
إسلامه:
أسلم قديماً هو وزوجته فاطمة بنت الخطاب قبل إسلام عمر، كما كان إسلام عمر في بيت سعيد.
كان سعيد بن زيد رضي الله عنه من سادات الصحابة المهاجرين وفضلائهم، ومن المهاجرين الأولين، شهد سعيد المشاهد كلها مع رسول الله - صلى الله عليه وسلم - غير وقعة بدر.
قال الواقدي: "كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قد بعثه هو وطلحة بن عبيد الله إلى طريق الشام يتحسسان الأخبار عن عير لقريش".

ذكر شيء عن خبر والده زيد بن نفيل:
كان والد سعيد هو زيد بن عمرو بن نفيل على الحنيفية دين إبراهيم عليه السلام من قبل بعثة نبينا محمد عليه الصلاة والسلام، وكان يرى أن قريشاً على غير الحق، وهم يعبدون الأصنام؛ فكان يتنقل ويبحث ويسافر إلى الشام ويتساءل مع رهبان النصارى؛ لعله يجد ضالته المنشودة وبغيته الغالية، وهو الدين الحنيف، فأخبره أحد رهبان النصارى بأنه قد حان اقتراب نبي يخرج بمكة بدين إبراهيم عليه السلام، فلما تأكد زيد هذا الخبر؛ كرَّ راجعاً إلى مكة، فلما كان في أثناء الطريق لقيه ركب ببلاد لخم فقتلوه قبل أن يتبلغ ببعثة نبينا محمد عليه السلام، وقد أخبر عنه رسول الله - صلى الله عليه وسلم - بأنه يبعث يوم القيام أمة وحده، وقد ترحم عليه الرسول - صلى الله عليه وسلم - واستغفر له ودعا له.

إسلامه رضي الله عنه
أسلم قبل عمر بن الخطاب هو و زوجته فاطمة بنت الخطاب و هي كانت سبب إسلام عمر رضي الله عنه و كان من المهاجرين الأوائل لم يشهد بدراً و ضرب رسول الله له بسهمه
قال الواقدي : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم قد بعث قبل أن يخرج الى بدر طلحة بن عبيد الله و سعيد بن زيد الى طريق الشام يتجسسان الأخبار ثم رجعا الى المدينة فقدماها يوم الوقعة ببدر فضرب لهما رسول الله صلى الله عليه و سلم بسهمهما و أجرهما

و شهد ما بعدها من المشاهد و هو أحد العشرة المبشرين بالجنة
فضائله رضي الله عنه
هو أحد العشرة المبشرين بالجنة لما جاء عن النبي صلى الله عليه و سلم أنه قال : أبو بكر في الجنة و عمر في الجنة...-الى ان وصل اليه-و سعيد بن زيد في الجنة
عن هاشم بن عروة عن أبيه أن أروى بنت أويس ادعت على سعيد بن زيد أنه أخذ من أرضها فخاصمته الى مروان بن الحكم فقال سعيد : أنا كنت آخذ من أرضها شيئاً بعد الذي سمعت من رسول الله صلى الله عليه و سلم ؟
قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : من أخذ شبراً من الأرض ظلماً طوقه الى سبع أرضين
فقال له مروان : لا أسألك بينة بعد هذا
فقال : اللهم إن كانت كاذبة فعم بصرها و اقتلها في ارضها قال فما ماتت حتى ذهب بصرها ثم بينما هي تمشي في أرضها إذ وقعت في حفرة فماتت
جهاده رضي الله عنه
يوم أجنادين
و هو قائد الفرسان يوم أجنادين و كان من أشد الناس و هو الذي أشار على خالد ببدء القتال يوم أجنادين لما رمى الروم المسلمين بالنشاب فصاح سعيد بن زيد بخالد قائلاً : علام نستهدف لهؤلاء العلوج –أي الكفار- وقد رشقونا بالسهام حتى شمست-أي امتنعت- الخيل ؟ فأقبل خالد الى خيا المسلمين و قال لهم : احملوا –رحمكم الله- على اسم الله و حمل خالد على الروم و حمل المسلمون معه حتى انتصروا بأمر الله
يوم اليرموك
قال حبيب بن سلمة : اضطررنا يوم اليرموك الى سعيد بن زيد فلله در سعيد ما سعيد يومئذ إلا الأسد لما نظر الى الروم و خافها اقتحم الى الارض-أي القى نفسه بشدة- و جثا على ركبتيه حتى اذا دنوا منه وثب في وجوههم مثل الليث فطعن برايته أول رجل من القوم فقتله و أخذ والله يقاتل راجلاً –أي على رجله من غير فرس-قتال الرجل الشجاع البأس فارساً و يعطف الناس اليه
وفاته رضي الله عنه
قال ابن الاثير : وتوفي سعيد سنة خمسين أو احدى و خمسين و هو ابن بضع و سبعين سنة و قيل توفي سنة ثماني و خمسين بالعقيق من نواحي المدينة و الأول أصح
فهنيئاً له بالجنة كما بشره الصادق المصدوق صلى الله عليه و سلم
الصحابي سعيد بن زيدة المشهود لهم بالجنة 3dlat.com_21_19_356b
الصحابي سعيد بن زيدة المشهود لهم بالجنة 3dlat.com_1392846051
بحث من عملي من كتب السيرة

الصحابي سعيد بن زيدة المشهود لهم بالجنة 3dlat.com_27_18_09a7




المصدر (منتدى عدلات) https://vb.3dlat.com
  • عبد الحفيظ غير متواجد حالياً
  • رد مع اقتباس
إضافة رد

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الصحابي الاعمي عبد الله بن مكتوم,تعرفي علي الصحابي الذي ذكر في سورة عبس عبد الحفيظ قصص الانبياء والرسل والصحابه 0 01-30-2018 08:30 PM
الصحابي الذي مات مبتسما , من هو الصحابي الذي لقي ربه مبتسما , قصة الصحابي عمرو بن الجموح عبد الحفيظ قصص الانبياء والرسل والصحابه 0 07-09-2017 10:50 PM
الصحابي الاعمي عبد الله بن مكتوم,تعرفي علي الصحابي الذي ذكر في صورة عبس,حياة واستشهاد عبد الله بن مك عبد الحفيظ قصص الانبياء والرسل والصحابه 0 04-30-2017 12:10 AM
سيرة الصحابي الجليل أبو سعيد الخدري عبد الحفيظ قصص الانبياء والرسل والصحابه 7 04-19-2017 05:09 PM
الصحابي (أبان بن سعيد)المجير عبد الحفيظ قصص الانبياء والرسل والصحابه 0 09-12-2015 03:20 PM


الساعة الآن 02:18 PM


.Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
منتدى الشروق الجزائري