عرض مشاركة واحدة
قديم 01-30-2014, 06:44 PM #1
الاستاذ
المدير العام
 
الصورة الرمزية الاستاذ
 
تاريخ التسجيل: Aug 2013
العمر: 27
المشاركات: 36,584
الفرض الثاني للفصل الثاني فى مادة اللغة العربية رابعة متوسط
الفرض الثاني للفصل الثاني فى مادة اللغة العربية رابعة متوسط
الفرض الثاني للفصل الثاني فى مادة اللغة العربية رابعة متوسط

النص:
الشباب في كل أمّة هم الدمالجديد الضامن لحياتها واستمرار وجودها، وهم الامتداد الصحيح لتاريخها، وهم الورثةالحافظون لمآثرها، وهم المصحّحون لأغلاطها ،وأوضاعها المنحرفة، وهم الحاملونلخصائصها إلى من بعدهم من الأجيال.
كنّا شباباً فلما شِبنا تلفّتنا إلى الماضيحنينًا إلى الشبيبة فرأينا أن الشباب هو الحياة التي لا يدركُ قيمتَها إلا ّمنفارقَها، ورأينا أخطاء الشباب من حيث لا يمكن تداركُها ؛ وسيصبح شباب اليوم شيوخالغد، فيشعرون بما نشعر به نحن اليوم، و إذا كان شيوخ اليوم هم شباب الأمسوشباب اليوم هم شيوخ الغد، فعلام هذه الشكوى المترددة بين الفريقين؟ وهذا التلاومالمتبادل بين الحبيبين؟ طيْشَ الشبابِ يشكو الشيوخُ وعقوقَهم ، و بُطءَ الشيوخِ يشكوالشبابُ وتردُّدَهم وتراجعهم إلى الوراء.
مهلاً أيتها الفئتان المتخاصمتان كنّا حيث أنتم، وستصبحون حيث نحن بلا لوم ولا عتاب ؛ هما مرحلتانفي الحياة لا ثالثة لهما طويناهما كما ستطوونهما، والحياة قصيرة وهيأقصر من أن نقطعها في لومٍ أو نقضيها بنوم .
ليحرص الشباب على أن يكونوا كمالاًفي أمّتهم لا نقصًا، وأن يكونوا زَيْناً لها لا شَيَْنًا ، وأن يضيفوا إلى قديم محاسنها جديداً.
والشباب المحمّدي أحقّ شبابالأمم بالسبق إلى الحياة، والأخذ بأسباب القوة، لأنّ لهم من دينهم حافزاً إلى ذلك،ولهم في دينهم على كلّ مَكْرُمَةٍ دليل، ولهم في تاريخهم على كل دعوى في الفِخار شاهد .
أعيذ الشباب المحمدي أن يشغلوقته في تعداد ما ارتكبه آباؤه من سيئات أو في الافتخار بما عملوه من حسنات، بليبني فوق ما بنى المحسنون، وليتق عثرات المسيئين،وأعيذه أن ينام في الزماناليقظان، أو يهزل والدهر جادّ، أو يرضى بالدون من منازل الحياة .
يا شباب الإسلام، وصيتي إليكمأن تتصلوا بالله تديّنًا، وبنبيّكم اتّباعًا، وبالإسلام عملا ً وبتاريخ أجدادكماطّلاعًا، وبآداب دينكم تخلّقًا، وبآداب لغتكم استعمالاً، وبإخوانكم في الإسلاماعتناءً واهتمامًا، فإن فعلتم حُزتم من الحياة الحظ الجليل، ومنثواب الله الأجر الجزيل ، وفاءت عليكم الدنيا بظلهاالظليل.


الأسئلة:
البناء الفكري:
1/ ضع فكرة عامة تناسب النص.
2/ بيّن لماذا يختصم الشباب والشيوخ؟
وكيف عالج الشيخ البشير الإبراهيمي ـ رحمه الله ـ هذه المشكلة؟
3/ وضح معاني المفردات الآتية:
"مآثرها" ،"تداركها"،"طيش"،" مَكْرُمَةٍ".

البناء اللغوي:
1/ أعرب العبارة التي تحتها خط في النص.
2/ صغّر الكلمات الآتية مع الشكل والتعليل:
"مرحلة"، "منزل".
3/ استخرج من النص اسمين من أسماء التفضيل.
4/ استخرج أيضا جملة واقعة خبرا لمبتدأ.

البناء الفني:
1/ استخرج استعارة مبينا نوعها.
2/ عين في النص أسلوبين إنشائيين من نوعين مختلفين.

الوضعية الإدماجية:
لخّص النص السابق موظفا:
اقتباسا / تعليلا / تشبيها.