عمليات على الوثيقة

عمليات على الوثيقة

1- كيفية حفظ الوثيقة :

–         ننقر على Fichier

–         ثم على Enregistrer

أو مباشرة نستعمل أداة الحفظ

 نحصل بعدها على علبة الحوار التالية التي نختار فيها مكان الحفظ و اسم الملف يكون عادة مكان الحفظ في المجلد Mes documents  في القرص الصلب

لتغيير مكان الحفظ ننقر على هذا الرمز (مكان الحفظ)، فتظهر لنا قائمة تحتوي على أقراص الحفظ مثلا : القرص المرن ، القرص الفلاش إن وجد ….الخ .ثم ننقر على الزر Enregistrer

2- إغلاق و فتح الوثيقة :

أ/ إغلاق وثيقة :

–         ننقر على Fichier

–         ثم على Fermer

أو مباشرة ننقر على الزر الإغلاق الموجود في النافذة 

ب/ فتح وثيقة :     

–         ننقر علىFichier

–         ثم على Ouvrir

 أو يمكننا النقر مباشرة على الرمز

نحصل على علبة الحوار التالية التي نحدد فيها مكان واسم الملف.  ثم ننقر على الزر Ouvrir  عندما نجد الملف.

  3-  استعمال المدقق الإملائي :

لتصحيح الأخطاء الإملائية في كل الوثيقة، ننقل المشيرة إلى بداية النص ثم ننقر على Outils  ، ثم على Grammaire et Orthographe

عندها نحصل على علبة الحوار التالية:

للتصحيح نختار الكلمة المناسبة في الاقتراحات Suggestions  و ننقر على Mofifier

و يمكن أيضا تصحيح الأخطاء أثناء الكتابة و ذلك بالنقر على الكلمة الخاطئة بالزر الأيمن للفأرة بشرط أن يكون المصحح عارفا باللغة التي يكتب بها.

تطبيق : أعد كتابة النص التالي كما هو واحفظه وأغلقه ثم أعد فتحه مجددا واستعمل المدقق الإملائي لتصحيح الأخطاء الواردة فيه:

عادت اسمااك القرش تنهش ما تبقى من الحووت و الشيخ مستلق على ظهره في القارب لا يلقي لها بالا و شخص شطر السماء و قلب نظره بين الشراع المنتفخ و النجوم و هو لا يكاد يتبينها لقد بلغ به التعب حد التخلي عن المنازلة.

لما بلغ المرفأ كانت المدينة مستغرقة في نومها ، ربط القارب إلى صخرة كبيرة ، طوى الشراع و حمل السارية على ظهره و إرتقى ربوة و ما إن بلغ ذروتها حتى خر رازحا تحت نير التعب الذي لا يكاد يقاوم،  بلغ كوخه متوكئا على السنارة و فتح البابي و تهاوى على سرريره و إستسلم لنوم عميف.

في الصباح الباكر تسلق الطفل الربوة و دخل على الشيخ فألفاه نائما يئن أنينا متصلا فتمعنه مليا حتى لكأنه يملا منه عينيه ثم أنه خطا خطوات و لما كان على مد ذراع منه تبين عمق الجرااح التي تغطي كلتا يديه فرث لحاله و سفح دمعا غزيرا إشفاقا منه عليه أن يخرج معه للصيد في المرة القادمة و لو على حين غفلة من أهله. كانت السماء ملبدة بالغيوم و كان الجو كئيبا و الريح ترسل صفيرا منفرا و الصيادون لما لم يخرجو للصيد تجمعوا حول قارب سانتياقو الذي تمايل يمينا و شمالا وسط موج متلاطم بينما تدلى من أحد جانبيه هيكل عظمي طوله صتة أمتار كان ذلك الهيكل محل إعجاب الصيادين و دهشتهم هو كل ما تبقى من الحوت.

من كتاب الشيخ والبحر للكاتب أرنست همنغواي ترجمة الموقع

تنسيق الخط

تطبيق: النص غير مرتب حيث يفترض أن تكون الفقرة المكتوبة باللون الأحمر في المطلع

احفظ هذا النص في مجلد خاص بك، تأكد من خلوها من الأخطاء الإملائية، رتبها بالشكل الصحيح ثم أعد حفظها.

وانتصب الكل في كبرياء ناهز خمسة قرون يشهد عليها اللون الحائل للمسجد. ومن هذا الضريح تنتشر رائحة البخور متسللة إلى نفق يحاذيه لتختلط بعبق سخام معتق فتنفلت الذاكرة إلى مدارج الطفولة ومراتع الصبا.. تضيء النفق فتحات واسعة جهة الشرق وينتهي شمالا بفتحة أوسع تطل على مسبح روماني مضلع ينعكس على صفحة مائه خيال صومعة مسجد ثان ونخلة يتيمة. وفي الأفق وفوق صخرة مائلة تقع القرية القديمة ببناءاتها الطينية المموهة المنتشرة في غير ما انتظام ومن هنا تبدو تكوت كاملة لتكشف عن سحر الفتاة وقد ضمتها جبال الأوراس بحنان أم لو قدر لها أن تتفوه لقالت هذه فلذة كبدي ولاحتضنتها بشوق محب. تلك المعالم هي ذاكرة مدينة، إنها ذاكرة القرون.

وأشرقت الشمس منذ حين تلاطف الهضبات المحيطة العارية وبدت تكوت وسطها جزيرة مكتنزة الجمال، بحدائقها المدرجة ومائها المنساب عبر انحدارات ملتوية وقد تدلت عليه أغصان العوسج تغرف العذوبة مستحمة فاهتزت مترنحة كراقصة غمرها الحياء، وكانت أوائل شهر ماي كأحسن ما يكون الربيع نظارة، إذ أظفى رذاذ الأمس مسحة من البريق على الحشائش وشقائق النعمان، وهبت نسمة داعبت أشجارا ناء بها حملها الغض حتى لامست في رفق سنابل تهالك بعضها على بعض. وفي السماء غرد طائر ثم راح يحلق في صمت الركع فوق مسجد سيدي عبد السلام ومن بين أغصان أشجار التين بدت الصومعة فالقبتان،.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.