طرق التخلص من الصداع أثناء الصيام فى رمضان

996128_1511014222467061_2574693037984546572_n-437x298

يصيب الصداع الكثير منا أثناء الصيام وكذلك بعد تناول وجبة الإفطار مباشرة، وقد يشعر الكثير من الأشخاص بالكسل والخمول ، مما يعيق البعض عن ممارسة أعمالهم بالشكل السليم .

ترجع أسباب الصداع الذي يشعر به الكثير منا أثناء الصيام إلى نقص نسبة الجلوكوز في الدم مع الاستمرار في بذل مجهود أثناء الصيام .بينما الصداع الذي يشعر به الكثير بعد الإفطار والكسل والخمول يرجع بسبب ضخ الدم المفاجئ للمعدة وذلك بعد أن كان متوقفا لفترة طويلة أثناء الصيام مما يؤدي لنقص الدم الذي يضخه الجسم للمخ وذلك يؤدي للشعور بالصداع والكسل والخمول بعد الإفطار .

سنقدم لكم خطوات وممارسات سليمة لتفادي الإحساس بالصداع قبل وبعد الإفطار ،للاستمتاع بيوم صحي وممارسة الأعمال بنشاط وحيوية وصحة جيدة .

طرق وخطوات تفادي الصداع في رمضان :

  1.  تجنب ضخ الدم فجأة ومرة واحده للمعدة أثناء الإفطار ، وذلك عن طريق تناول الإفطار على فترات ، بحيث يمكن البدء بتناول 3 حبات من التمر وذلك لتعويض نسبة الجلوكوز التي فقدها الجسم أثناء الصيام ثم تناول كوب من العصير ، بعد ذلك الانتظار لفترة قليلة ثم البدء بتناول الوجبة الأساسية .
  2.  الحفاظ على تناول وجبة السحور وتأخيرها قدر الإمكان لإن لها دور كبير في إمداد الجسم بالطاقة والنشاط.
  3.  تساعد فترة الصيام الأشخاص المعتادون على تناول كميات كبيرة من المنبهات، وكذلك المدخنون عن الإقلاع عن التدخين، بحيث تعد فترة الصيام من أهم الفترات التي يمكن للكثير منا استغلالها للإقلاع عن العادات غير الصحية .
  4. تناول كوب من النعناع المغلي بعد الإفطار بساعة مما يساعد على تهدئة الأعصاب وذلك عوضاً عن تناول المنبهات.
  5. الحركة المستمرة بعد الإفطار وعدم الجلوس لساعات طويلة أمام التلفاز مما يسبب الخمول والكسل .

وهذه خطوات سهلة وبسيطة وممارسات صحيحة لتفادي الصداع وللحفاظ على الجسم نشيط وتجنب الكسل والخمول .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.