بكالوريا 2016 على الساعة 8:30 صباحا !

تغييرات في اجتياز امتحان البكالوريا 2016

صرحت وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت أنه ابتداءً من بكالوريا 2016 سيتم تغيير توقيت الانطلاق في اجتياز امتحانات البكالوريا ، حيث و بعدما كانت الإمتحانات تنطلق على الساعة الـ 8:00 صباحا قالت الوزيرة أنه سيتم تغيير توقيت الإنطلاق إلى الساعة الثامنة و النصف صباحا.

وخلال نزولها ضيفة على حصة “ضيف الصباح” على القناة الإذاعية الثالثة قالت بن غبريت أن في السنوات السابقة كان دخول التلاميذ إلى قاعات الإمتحان على الساعة الثامنة صباحا لكن بداية اجتياز الإمتحانات تعرف تأخر إلى الساعة الثامنة صباحا و 30 دقيقة ، أما هذه السنة سيتم تغيير توقيت الإنطلاق في اجتياز الإمتحانات على إلى الساعة 8:30 تماما.

كما طمأنت الوزيرة المترشحين أنه لن يتم حذف النص ساعة الإضافية للإختيار بين الموضوعين المطروحين هذا العام ، و لكن ستطرأ تغييرات جذرية إبتداءً من بكالوريا 2017 ، قائلة: «نحن نفكر على مستوى دائرتنا الوزارية ابتداء من السنة المقبلة في تغييرات جذرية في شهادة البكالوريا وكيف ننتقل من تنظيم المسابقة في 3 أيام عوض 5 أيام، وسيكون هناك مجموعة من الاقتراحات التي ستقدمها الوزارة إلى الحكومة للموافقة عليها شهر ماي المقبل، على غرار إدراج التقييم المستمر في التنقيط لشهادة البكالوريا مع تقليص الحجم الساعي لبعض مواد الامتحان، وكذا إدراج بعض المواد التي سيتم تقييم التلميذ فيها طوال السنة».

وأكدت بن غبريت أن جميع المقبلين على امتحان شهادة البكالوريا وعددهم 800 ألف، سيتلقون بطاقات التعريف البيومترية نهاية أفريل المقبل، نافية في السياق ذاته ما تم تداوله بشأن إلزام المترشحين لامتحان شهادة التعليم المتوسط بإظهار بطاقة التعريف البيومترية، وقالت إنهم سيكتفون ببطاقة التعريف العادية، وأشارت إلى أن عددالأساتذة الذين استفادوا من التقاعد المسبق خلال هذه السنة بلغ 12 ألف أستاذ، وألفي موظف أحيلوا علىالتقاعد العادي..

وعن السبب الرئيس لظاهرة مقاطعة المترشحين لشهادة البكالوريا أقسام الدراسة، فأوضحت أن التلاميذ أصبحوا يفضلون الدروس الخصوصية، قائلة إنه ” إذا ما اقتنع التلميذ بمستوى التحصيل العلمي داخل الأقسام فإنه سيواظب على الحضور “، مشيرة إلى أن الظاهرة تعرف انتشارا لدى المترشحين المعيدين السنة.

 

يمكن تصفح الملخص مباشرة عبر موقع الشروق التعليمي أو تحميله مباشرة بصيغة PDF بالضغط أعلاه على: .: تحميل :.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.