المناخ في الجزائر

المناخ في الجزائر / المياه في الجزائر

 

 

الوحدة الأولى

الوضعية التعليمية الرابعة

التعليمات : – علاقة المياه بالمناخ و بالتضاريس.

             – خصائص المجاري المائية ( بالمناخ ) بالجزائر.

             – أودية الجزائر.

الإشكالية :

            يتيمز المظهر الهيدروغرافي في الجزائر بالتذبذب و عدم الإنتظام لعوامل طبيعية عديدة مما جعل الإستفادة منها محدودة في مناطق و شبه معدومة في مناطق أخرى. ترى ما هي العوامل المتحكمة في ذلك؟

المنتوج : مفهوم المظهر الهيدروغرافي  / هيدروغرافي:

         “كلمة لاتينية معربة و يقصد بها التوزيع الجغرافي للمياه بإختلاف أنواعها.”

أولا: علاقة المياه بالمناخ و التضاريس :

1-    علاقة المياه ( الشبكة المائية بالمناخ : هي علاقة ترابطية بمعنى أن جريان الأودية مرتبط بالتساقط فإذا كان التساقط غزيراً جرت و امتلأت بالمياه إلى حدّ الفيضان أحياناً و لبعض الأودية, و إذا لم يكن غزيراً حدث العكس, و إذا كان الموسم جفافا جفت و لا يبقى في أسرتها سوى الحجارة

2-    علاقة الشبكة المائية بالتضاريس : إن توزيع أودية الجزائر بتوزيع و إمتداد التضاريس التي بدورها عامل مهم في المناخ أن الأمطار في الجزائر يرتبط تساقطها بعامل الإرتفاع.

كما ان امتداد تضاريس الجزائر خاصة الجبال حال دون إمتداد هذه الأودية طولا فضلاً عن عدم الإستفادة منها في الملاحة.

يضاف إلى هذا أن مجرى الأودية يتحكم فيها نوع التربة فإذا كانت التربة نفوذية امتصت المياه مما يتسبب في جفاف الأودية و إن كانت مصمتة صلبة سمحت بجريان الأودية.

ثانيا : خصائص أودية الجزائر : تبعا لما سبق في علاقة الشبكة المائية بالمناخ و التضاريس فإن أودية الجزائر تتميز بالخصائص التالية :

1-    قصر المجرى ( عدم الإتزان الطولي) و التعرج.

2-    الجفاف في موسم الصيف لعدم سقوط الأمطار.

3-    عدم صلاحيتها للملاحة لقلة مناسيب المياه فيها من جهة و إختراقها لمسالك وعرة.

4-    عدم توفرها على الإتزان العرضي ( لضيق المجرى) و العمقي ( ليست عميقة).

5-    الإستفادة الإقتصادية منها محدودة.

6-    تصريفها المائي ضعيف.

ثالثا : الأودية : تصنف أودية الجزائر بحسب مصباتها إلى أودية ساحلية – أودية شطية – أودية صحراوية.

1-    الأودية الساحلية : تنبع من مرتفعات الأطلسين التلي و الصحراوي و نصب في البحر المتوسط.

وادي سيبوس و يصب في ساحل عنابة – وادي الرمال و يصب في ساحل جيجل – وادي الصومام و يصب في بجاية – وادي يسر و يصب في دلس – وادي الشلف و يصب في سواحل مستغانم – وادي التافنة و يصب في بني صاف.

2-    الأودية الشطية : هي أودية الهضاب العليا سميت بهذا الإسم لأنها تصب في الأحواض الداخلية و الشطوط. منابعها إما من الأطلس التلي أو الصحراوي , و هي وادي بوسعادة, وادي المسيلة.

3-    الأودية الصحراوية : تسمى بالأودية الكاذبة أو الأودية العمياء تنبع من مرتفعات الأطلس الصحراوي و تغوص في رمال الصحراء, تتميز بانها فجائية الفيضان و كثيراً ما ادى بعضها إلى كوارث مثل وادي الساورة, كما ان بعضها صيب في شطوط مثل وادي  جدي الذي يصب في شط ملغيغ.

و إليك جدول يمثل الموارد المائية في الجزائر( بمليارات الأمتار )

 هذه النسب تختلف من سنة لأخرى زيادة ونقصانا

جدول لأهم الأودية في الجزائر مرتبة من الغرب إلى الشرق

 التطبيق:

         يرتبط جريان الأودية في الجزائر إرتباطا وثيقا بعامل المناخ ، كما أن هذا العامل و عامل التضاريس يلعبان دورا رئيسيا في الإتزان الطولي و العرضي،والمنسوبي، مما لايساعد على الإستفادة منها.علل ذلك.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.