المسؤولية

المسؤولية

النصوص الشرعية
 – قال رسول الله (ص):” العلماء ورثة الأنبياء” رواه أبو داود
 – عبد الله بن عمر يقول: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (كلكم راع، وكلكم مسؤول عن رعيته، الإمام راع ومسؤول عن رعيته، والرجل راع في أهله وهو مسؤول عن رعيته، والمرأة راعية في بيت زوجها ومسؤولة عن رعيتها، والخادم راع في مال سيده ومسؤول عن رعيته).

للمطالعة

الشرح والتحليل عناصر الدرس

 – هي رعاية ما جُعِل المسلمُ عليه حفيظا، ووُكِّل إليه القيام به، وأُمِر بالاعتناء به

 فقولك : أنا مسؤول عن كذا، أي أن ذاك الشيء تحت عُهدتك ورعايتك ونظرِك، فلو حدث له شيئا ما فأنت الذي ستُسأل عنه، وتُحاسب عليه

تعريف المسؤولية

 1- مسؤولية الأنبياء: أعظم الخلق مسؤولية هم الأنبياء، سيسألهم الله عن أممهم، فكلّ نبيء مسؤول عن أمّته يوم القيامة كما كان مسؤولا عنهم في الدنيا، يسأله الله عن تبليغ الرسالة لهم، وماذا قال لهم، وبم أمرهم، وإليك ما ورد في القرآن عن سؤال الله الله تعالى لموسى عليه السلام عن أمته وما قاله لهم، قال الله تعالى:”وَإِذْ قَالَ اللّهُ يَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ أَأَنتَ قُلتَ لِلنَّاسِ اتَّخِذُونِي وَأُمِّيَ إِلَـهَيْنِ مِن دُونِ اللّهِ قَالَ سُبْحَانَكَ مَا يَكُونُ لِي أَنْ أَقُولَ مَا لَيْسَ لِي بِحَقٍّ إِن كُنتُ قُلْتُهُ فَقَدْ عَلِمْتَهُ تَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِي وَلاَ أَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِكَ إِنَّكَ أَنتَ عَلاَّمُ الْغُيُوبِ مَا قُلْتُ لَهُمْ إِلاَّ مَا أَمَرْتَنِي بِهِ أَنِ اعْبُدُواْ اللّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ وَكُنتُ عَلَيْهِمْ شَهِيدًا مَّا دُمْتُ فِيهِمْ فَلَمَّا تَوَفَّيْتَنِي كُنتَ أَنتَ الرَّقِيبَ عَلَيْهِمْ وَأَنتَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ” 116-117 سورة المائدة

والنبي صلى الله عليه وسلم ومن باب الإحساس بالمسؤولية كان بعد إلقاء خطبة الوداع يقول: ” اللّهمّ إنّي بلّغت” مرارا، لإحساسه بأنه سيُسأل يوم القيامة عن أمته

مجالات المسؤولية

 2- مسؤولية العلماء: وهي تعليم الناس وإرشادهم وتربيتهم لأنهم ورثة الأنبياء، ورثوا عنهم العلم والإرشاد, لذا عليهم أن يتحملوا مسؤولياتهم وهي شاقة تحتاج إلى صبر ومعرفة وإخلاص لله تعالى . والتاريخ يحدثنا عن علماء دخلوا السجون لأنهم قالوا كلمة حق في وجه سلطان جائر، أو لأنهم نشروا الوعي بين الناس…

 3- مسؤولية الحكّام: وهي ثقيلة جدّا جدّا، لذا على الحاكم أن يحكم بالعدل ويحسن رعاية الناس ، ويعطي كلّ ذي حقّ حقّه، وأن يقبل النصيحة والإرشاد من العلماء
 4- مسؤولية الوالدين: بالإحسان إلى أولادهم وتربيتهم وتعليمهم ورعايتهم
 5- مسؤولية الأبناء: بأن يحترموا آباءهم ويطيعونهم ويحسنوا إليهم
 – المسؤولية لا تقتصر على جانب من جانب من الحياة دون آخر، إنّها شاملة لكل جوانب الحياة، ويشترك فيها الجميع كلّ حسب سلطته وقدراته، والقيام بها على أحسن وجه يؤدي إلى الازدهار والتطوّر والترابط والتكافل، وغيابهما يردي إلى الفوضى وضياع الحقوق أهميّة المسؤولية
 – المسؤولية شأنها عظيم عند الله فالكلّ سيحاسَب على أعماله يوم القيامة – للمسؤولية مجالات عديدة يقوم بها كلّ أفراد المجتمع ابتداء من الأنبياء إلى العلماء، إلى الحكّام، وإلى الوالدين ثمّ الأبناء

 – المسؤولية شاملة لجميع  نواحي الحياة ويشترك فيها الجميع

 – لا مسؤولية على المجنون حت يعقلن وعلى الصبي حتى يحتلم، وعلى النائم حتى يستيقظ

الاستنتاج
 – ضع قائمة بفوائد تحمّل المجتمع للمسؤولية، وأخرى بسلبيات التملّص منها، وقارن بينها، مستوحي إجابتك من الواقع التمرين 01
 – ما هي مسؤوليتك تجاه مدرستك؟ التمرين 02
 – دخلتَ إدارةً ما، فوجدتَ احد الموظفين يتهرّب من عمله باختلاق حجج كاذبة حتى لا يقدّم خدماته للناس في عشرة أسطر، حاول أن تقنع هذا الموظف بضرورة تحمّل مسؤوليته مستدلا بالحجج والأدلة الشرعية والعقلية التمرين 03

.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.